رئيس مجلس الإدارة: أمير حسن

رئيس التحرير: بيلسان موسى

صحة

وفاة الطبيب جيانغ يانبونغ الذي فضح الصين وكشف حقيقة فيروس سارس

توفي الجراح العسكري الصيني السابق، جيانغ يانبونغ، الذي كشف عن إخفاء بكين لمعلومات حول جائحة سارس في عام 2003، عن عمر يناهز 91 عامًا.

ووفقًا لتقارير وسائل الإعلام الصينية في هونغ كونغ، توفي الطبيب جراء التهاب رئوي في بكين. وتم تأكيد الخبر عن طريق أفراد من عائلته وأصدقائه.

يذكر أن الدكتور جيانغ كان قد تلقى إشادة واسعة بعدما وجه رسالة، في المراحل الأولى من أزمة سارس، كشفت أن المسؤولين في البلاد كانوا يقللون من شأن الخطر. ولكنه تم وضعه في الإقامة الجبرية في بداية الأمر بسبب جرأته. وفي ذلك الوقت، أصاب مرض سارس أكثر من 8 آلاف شخص في جميع أنحاء العالم، توفي 774 منهم، وفقًا لتقارير منظمة الصحة العالمية.

وكان الدكتور جيانغ يعمل في مستشفى بكين في أبريل / نيسان 2003، وصعق عندما سمع وزير الصحة الصيني يقول للناس إن الإصابات بالمرض التنفسي الجديد قليلة جدًا.

وصرح الطبيب الكبير في ذلك الوقت بأن أكثر من مائة شخص كانوا مصابين بالمتلازمة التنفسية الحادة في المستشفى العسكري، وأرسل رسالة ينفي فيها تصريحات الإعلام الحكومي الصيني الذي تجاهل المرض، ولكن تم تسريب الرسالة إلى وسائل الإعلام الأجنبية حيث تم نشرها بالكامل.

وقد دفع تقريره الحكومة الصينية إلى الاعتراف بتزوير المعلومات وحث منظمة الصحة العالمية على العمل. وتم اتخاذ إجراءات فورية للحد من انتشار الفيروس، وقد أدى إلى إقالة وزير الصحة وعمدة بكين في ذلك الوقت.

زر الذهاب إلى الأعلى